القائمة الرئيسية

الصفحات

مع مصور ح1 | المصور أيوب التمايتي مدير شؤون مدونة المصور

مدير شؤون مدونة المصور

لقاء اليوم أيوب التمايتي مغربي الجنسية مصور فتوغرافي محترف ، منتج فيديو ، مدير شؤون مدونة المصور و يبلغ من العمر 21 عام، لنتعرف عليه بصورة أفضل و نستفيد من خبراته في مجال التصوير.

في بداية الأمر السيد أيوب التمايتي حدثنا عن نفسك ؟

أيوب التمايتي :
أعتبر نفسي شخص يحب المشاركة كثيرا وأحاول دائما أن أساعد بالقليل الذي أجيده، لذلك في سنة 2010 أسست قناة أيوب التمايتي التعليمية على اليوتوب والتي كنت أشارك من خلالها كل ما أجيده، حيث أنها إستمرت حتى أواخر هذه السنة 2016، بعد تفكير تطويل حيث أن القناة بدأة تكبر وكانت الشروحات متنوعة وكنت أتوصل بعشرات من الإستفسارات يوميا، قررت أن أحذف هذه هذه القناة وأتفرغ لمدونة المصور والتي لتو وضعت قناة المصور التي من خلالها سأشارك فقط ما يخص التصوير والمصورين. بما أن المجال محدد سيكون من السهل التعامل مع الإستفسارات وتقديم شئ يهم جميع المشتركين. عملت كمحرر في العديد من المواقع والمدونات في هذه الـ5 سنوات الآخيرة، لكن بحلول سنة 2014 أخي يونس التمايتي جاءني بفكرة، إستفسرني أيوب نحن مصورين ودائما عندما نحاول البحث عن أي معلومة حولة التصوير باللغة العربية المصادر تكاد لا توجد. فمن الواضح أن هناك العديد مِنْ مَنْ يهمهم التصوير يعانون من نفس المشكل، ألا ترى أنه يجب علينا إنشاء موقع أو مدونة حول التصوير باللغة العربية. من هنا إنطلقة فكرة مدونة المصور، التي عملنا لمدة شهرين على إختيرا الإسم، التصميم، الشعار والبدأ في تهيئة المحتوى لتنطلق بعد ذلك في شهر مارس من سنة 2014، والتي حققت نتائج رائعة ونحن مسرورون بذلك.

مراحلك الدراسية و طبيعة البلاد أو البيئة التي تعيش بها ؟

أيوب التمايتي :
بالنسبة لدراستي دائما غير مستقرة فبعد أن أنهي المرحلة الثانوية، دخلت في العديد من الكليات بغرض دراسة أشياء متباعدة عن بعضها بداية من دراسة تقنية الحواسيب والشبكات، لكنني دائما وقعت إما في أن بعد مرور مدة لا يعجبني المقرر أو حتى حوادث شخصية أثرت على عدم الإتمام. فأنا شخص أحب التعلم الذاتي ويصعب علي إتباع مقرر معين. فحتى عندما بدأت دراسة التصوير بدأت أجد في المقرر تاريخ التصوير وبعض الأمور التي لم أكن أجد لها داعيا لأصبح أنا مصورا. حاليا مع العمل إنشغلات الحياة لا أجد وقت كافي لدراسة لكن قريبا سأحاول أن أدخل لأحد كليات التصوير للحصول على رصيد معرفي أكبر بل بالأخص الحصول على الشواهد التي تشهد على ما تجيد فعله. بالنسبة للبلد الذي أعيش فيه، لحسن الحظ أنني في أعيش في جزيرة مينوركا الإسبانية، مكان هادئ جدا وملئ بالطبيعة الخلابة، أظن أن الجزر هي المكان المثالي للعيش لأي مصور في العالم.

كيف تعلقت بهواية أو مهنة التصوير؟

أيوب التمايتي :
دائما أخي يونس هو سيد الموقف، فيونس دائما إهتم بأمر التصوير كهواية وإمتلك العديد من الكاميرات البسيطة، لكنه بعد مدة قرر إقتناء كاميرا ريفليكس من كانون والتي كانت بالضبط كانون 600 دي، أنا دائما كنت مهتم بتصوير الفيديو والمونتاج لذلك فهذه الكاميرا كنا نستخدمها أساسا لتصوير الفيديو. بعد أشهر سافرت لثلاث أسابيع  إلى هولاندا في عطلة الصيف، لكنها لم تكن أفضل عطلة حيث أن معمار هولاندا مدهش والطبيعة رائعة لكن الجو الغائم بإستمرار يشعرك بالكأبه، فبمجد دخول مرة ثانية للغرفة كنت آخذ الحاسوب وأبدأ بالبحث عن مقاطع ومقالات تساعدني على تطوير نفسي في تصوير الفيديو. لكنن بالصدفة وقعت في موقع متخصص لتعليم التصوير وبالضبط وقعت في موضوع يشرح مثلث التعريض، من هناك بدأت أفهم الوضع اليديوي وبدأت التجارب. مدة بمدة بدأة أقرأ وأجرب باستمرار حتى وجدة نفسي في مستوى جيد. حيث أنني بعد أشهر بدأت العمل كمصور في أحداث. من هنا بدأ كل شئ وأنا أعشق كثيرا التصوير خارج المهنة بل كفن.

أخبرنا عن الكاميرات و عالمها الضخم ؟

أيوب التمايتي :
الكاميرات عالمها شاسع مثلها مثل الأسلحة تقريبا، إن بدأنا الحدث في هذا الموضوع بعامية لن ننتهي أبدا

بماذا تنصح كل من يحب هواية التصوير؟

أيوب التمايتي :
أنصحه بأن لا يجعل من قلت المعدات سببا في فشله، لا تحاول الحصول على كاميرا ذات مميزات خيالية للبدأ. فليست الكاميرا وحدها هي التي تصنع الصورة وإنما نظرتك هي التي تصنع الصورة. فحسب الصورة ولو كانت جودتها رديئة إن كانت تملك رسالة ونظرة قوية فستكون صورة رائعة. فنحن نرى صورة مرة عليها عشرات السنوات ولا تزال تعتبر من أفضل الصور التي التقطة. ثم الرغبة في التعلم وتجربة كل ما تقرأه أو تسمعه، مع إنشاء صدقات مع أشخاص مهتمون بهذا المجال كذلك!

ماهي أفضل كاميرات الهواتف  ؟

أيوب التمايتي :
كاميرات الهواتف تطورة بشكل كبيرة وأصبحت تنافس الكاميرات المدمجة بل أظن أنها قد قضت على الكاميرات المدمجة، أنا شخصيا وحسب التجربة فالهواتف التي تتميز بكاميرا قوية ويمكن التحكم في العديد من الإعدادات، نجد كاميرا أيفون 6 إس، سامسونغ إس7 و إس7 إدج و إتش تي سي 10.

ماهو الأفضل كانون أم نيكون ولماذا ؟

أيوب التمايتي :
هذا السؤال يطرحه الكثيرون، هي ماركات متميزة ولا توجد الأفضل أو الأسوء. أنا مثلا إن سألتني عن أي كاميرا أنصحك بإقتناءها سأنصحك بأحد موديلات كانون التي ستناسبك لأنني بدأت مشواري بكانون وأنا أملك المعلومات وأجيد إستخدام كانون بكافية. لكن إن سألت شخص يستخدم نيكون فهو يملك فكرة أكبر عن موديلات نيكون وسينصحك بنيكون مباشرة. القصة تتموحر في الكاميرا التي بدأت بها مشوارك. فإن بدأت بكانون فإحتمال كبير أنك ستبقى طوال حياتك تستخدم كانون وإن العكس بالعكس.

كيف تري مهنة التصوير في  الوطن العربي  ؟

أيوب التمايتي :
أنا لم أعش في الوطن العرب ولا أملك أي إتصال مع مهنة التصوير في الوطن العربي. لكن إنطلاقا من الأعمال الجد إحترافية التي أشاهدها على الأنترنت لمصورين عرب، أظن أن مجال التصوير في الوطن العربي لديه قوة كبيرة ومن الواضح أنه ناجح كمهنة كذلك.

رسالة لكل متابيعك ؟

أيوب التمايتي :
أنا دائما أنطق بنفس الكلمات لمتابعيي، أشكرهم على الوفاء وأحثهم بالعمل بمقولتي: لا تهتم بمن يحبطك، حيي من يشجعك، إهتم بمن يدعمك. 

عمل قمت به وتفتخر به ؟

أيوب التمايتي :
صراحة خارج التصوير الفوتوغرافي، العمل الذي أفتخر به كثيرا الآن هي مدونة المصور، أظن أننا ساعدنا ألاف الأشخاص منذ بدايتنا وهذا أمر يجعلني أحس بالفخر وأتمنى أن نستمر لوقت طويل.

كلمة أخيرة ؟

أيوب التمايتي :
أتمنى التوفيق لموقع لقاءات فهو في بدايته وأنا متأكد من أنه سيكون أحد المواقع المميزة، نحن نعلم أن البداية هي أصعب مرحلة، يجب الوثوق في النفس والإستمرار. ففي النهاية إحتمال كبير من أنك ستصل لمبتغاك، رغم تلك العقبات التي ستقف في طريقك، ثق بي تلك العقبات هي سر النجاح.

بعض أعمال المصور الفتوغرافي أيوب التمايتي :




حوار مع ايوب التمايتي


مدونة المصور

تصوير ايوب التمايتي

لقاءات


اللقاء خاص وحصري بموقع لقاءات

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق
  1. شكرا لك أبو بكر على حسن الإستضافة، دمتم متألقين!

    ردحذف
    الردود
    1. العفو أخي أيوب ..
      لقد أستمتعنا باللقاء ..

      حذف
  2. غير معرف22:48

    وفقك الله اخي ايوب
    افيين غبارتي اصاحبي هههه غاع مابقيتي كاتبان :)

    ردحذف

إرسال تعليق